Uncategorized

التنمية: طرود غذائية ومساعدات مالية للأسر الفقيرة

تواصل وزارة التنمية الاجتماعية غزة تنفيذ خطتها الإغاثية بتوزيع طرود غذائية على مئات الأسر المتعففة والمتضررة من فيروس كورونا وإعلان حظر التجوال في  مدن قطاع غزة.

وأوضحت المتحدثة باسم الوزارة عزيزة الكحلوت في حديث إذاعي، أنه ومنذ اليوم الأول لإعلان حالة الطواريء بعد تفشي كورونا داخل المجتمع ومانتج عنه من إعلان حظر التجول وإغلاق مدن القطاع، سارعت الوزارة إلى تنفيذ خطتها الإغاثية التي وضعتها مسبقاً في المرحلة الأولى لانتشار الفيروس بهدف الوصول إلى الأسر الفقيرة والتي تضرر دخلها اليومي و لاتستطيع قضاء حاجتها خارج المنزل.

وأضافت الكحلوت أنه سيتم اليوم توزيع آلاف الطرود الغذائية وسلال خضار بالإضافة لمساعدات مالية، على هذه الأسر في كافة محافظات القطاع، مبينة أنه تم أيضاً التنسيق لكافة المؤسسات الدولية العاملة محلياً مع وزارة الداخلية حتى تتمكن من إيصال مساعداتها الإغاثية لمستحقيها، وذلك بتزويدهم بالبيانات المطلوبة من قبل الوزارة بناء على توصيات فريق لجان الطوارئ المنتشر في كافة مديريات وحافظات القطاع.

وأكدت أن طواقم الوزارة تعمل على قدم وساق للوصول الى معظم المتضررين والمحتاجين بالتعاون مع لجان الأحياء المحلية أيضاً، وأعدت قوائم بأسمائهم للاستفادة منها ودراستها خلال عملية التوزيع وتزويد المؤسسات الداعمة بها خلال الأيام القادمة أيضاً.

وعن آلية التوزيع خاصة في هذه الظروف الاستثنائية التي شملها إعلان حظر التجوال، ذكرت الحكلوت أن هناك تنسيق كامل مع وزارة الداخلية والتي بدورها تقوم بتسهيل كافة مهام الوزارة وموظفيها في الميدان واللذين يعملون حتى ساعات متأخرة من اليوم.

لمتابعة أخر المستجدات العاجلة اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق